03 اكتوبر 2019
وزير الإعلام: الملتقى الحكومي مبادرة رائدة لتعزيز الإبداع الإداري ودفع مسيرة التنمية الشاملة والمستدامة

أشاد سعادة السيد علي بن محمد الرميحي وزير شؤون الإعلام رئيس مجلس أمناء معهد البحرين للتنمية السياسية بانعقاد الملتقى الحكومي الرابع برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، ومبادرة من صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، باعتباره حدثًا حضاريًا رائدًا لتعزيز فاعلية وكفاءة العمل الحكومي، ودفع عجلة البناء والتنمية الشاملة والمستدامة.

 

وأكد الرميحي أن الملتقى الحكومي 2019 بمشاركة رفيعة المستوى للوزراء والمسؤولين التنفيذيين في الوزارات والهيئات الحكومية، يكتسب أهمية متزايدة هذا العام لتزامنه مع اقتراب دور الانعقاد الثاني من الفصل التشريعي الخامس لمجلسي الشورى والنواب، بما يعكس الحرص على تضافر الجهود الوطنية في تنفيذ مشروعات ومبادرات برنامج عمل الحكومة (2019-2022) نحو "أمن اقتصادي واجتماعي مستدام في إطار توازن مالي"، ووسط بيئة إدارية وتنظيمية محفزة للإبداع والتميز والابتكار.

 

وثمَّن التعاون البنَّاء بين السلطتين التنفيذية والتشريعية في دعم التطور الديمقراطي وتحسين مشروعات البنية التحتية والخدمات الصحية والتعليمية والإسكانية المقدمة للمواطنين، في سياق منظومة تشريعية وحقوقية متكاملة، وخدمات إدارية ذات جودة وكفاءة عالية، وشراكة فاعلة بين القطاعين العام والخاص تنشد خدمة الوطن والمواطنين، وتوفر المزيد من فرص العمل للكوادر الوطنية المبدعة، وتسعى إلى تحقيق التوازن المالي والتنمية الاقتصادية والاجتماعية بالتوافق مع رؤية البحرين الاقتصادية 2030، ومبادئها المرتكزة على العدالة والتنافسية والاستدامة.

 

وأكد سعادة السيد علي بن محمد الرميحي وزير شؤون الإعلام حرص الوزارة على تنفيذ خطة شاملة لتغطية هذا الملتقى الحكومي بجميع محاوره وآلياته وجلساته، وإبرازه في أجواء من الشفافية والحوار الحضاري التفاعلي عبر برامجها الإذاعية والتليفزيونية ومنصاتها الإخبارية في وكالة أنباء البحرين ومواقع التواصل الاجتماعي، بما يسهم في اطلاع المواطنين على أهم الموضوعات والخطط والبرامج التطويرية، باعتبارهم محور المسيرة التنموية الشاملة وغايتها في ظل المشروع التنموي الشامل لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه.