03 اكتوبر 2019
الوزير المطوع يؤكد أن الملتقى الحكومي 2019 هو استمرار لتحقيق التطلعات الحكومية بما يسهم في تلبية احتياجات المواطنين

أكد سعادة السيد محمد بن إبراهيم المطوع وزير شؤون مجلس الوزراء أن الملتقى الحكومي 2019 الذي يعقد يوم الأحد المقبل 6 أكتوبر الجاري برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس الوزراء الموقر، ومبادرة من صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظهما الله، يأتي استمرارًا لتحقيق التطلعات الحكومية وتنفيذ المشاريع والمبادرات الرامية إلى تحديث آليات تعزيز أداء العمل الحكومي وتقديم الخدمة الحكومية للجميع بجودة عالية بما يعود بالنفع على الوطن والمواطن، ويلبي تطلعات المسيرة التنموية الشاملة بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، ويتوافق مع رؤية البحرين الاقتصادية 2030.

 

ولفت الوزير المطوع إلى أن الملتقى الحكومي 2019 في نسخته الرابعة سيركز في محاوره على برنامج الحكومة 2019-2022 أمن اقتصادي واجتماعي مستدام في إطار توازن مالي، وتعزيز جودة الخدمة الحكومية، وخلق فرص العمل الواعدة (البرنامج الوطني للتوظيف)، وتحويل التحديات إلى فرص مستقبلية.

 

وقال الوزير المطوع إن العمل مستمر على تعزيز وتطوير أداء الجهات الحكومية ورفع كفاءتها، وضمان استدامتها بما يلبي تطلعات المواطنين، من خلال تنفيذ المشاريع والمبادرات والبرامج المختلفة بحسب ما هو مخطط لها وبالتوازي مع تنفيذ مبادرات التوازن المالي التي تهدف إلى الوصول لنقطة التوازن بين المصروفات والإيرادات الحكومية بحلول عام 2022.

 

ونوه الوزير إلى أنه خلال الملتقى الحكومي 2019 سيتم تكريم جهات ومؤسسات القطاع العام الفائزة بالجوائز الحكومية التالية: جائزة أفضل الممارسات الحكومية، جائزة التميز في التواصل مع العملاء.

 

يذكر أن انعقاد الملتقى الحكومي يأتي بمشاركة كافة جهات القطاع العام، ويتناول الخطوات والسياسات لمختلف القطاعات الحكومية ويتميز الملتقى بطرحه الجاد في معالجة كافة مسارات التنمية والتطوير عبر محاور تواكب المرحلة الحالية وتلبي التطلعات المنشودة للمواطنين، ويعد الملتقى منصة مهمة أسهمت في تعزيز أداء القطاع العام وفق أعلى درجات التنسيق التي أسهمت في تحقيق الأهداف الموضوعة، ومواصلة الجهود نحو تطوير المخرجات والتعامل مع التحديات.