18 سبتمبر 2016
النائب خالد الشاعر: الملتقى نقلة نوعية في مجال عمل السلطة التنفيذية وخطوة نحو المزيد من الانجازات الوطنية

المنامة في 18 سبتمبر / بنا / أشاد النائب خالد الشاعر بانعقاد الملتقى الحكومي 2016 والذي أتى بتوجيهات من حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه وبرعاية من صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس الوزراء الموقر، وبدعم صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، مثمناً جهودهم لإنجاز المزيد من المكتسبات للمواطنين وتحقيقاً للرؤية الوطنية الاستراتيجية 2030.

وأكد الشاعر أن هذه الخطوة ستسهم في تعزيز دور القطاع الحكومي ومواصلة تطوير مخرجاته بشكل أفضل، لافتاً إلى أنه يؤكد العمل الدؤوب للحكومة الموقرة لتطوير مؤسسات وجهات الدولة بكافة مستوياتها، وذلك انطلاقاً من المشروع الإصلاحي لجلالة الملك سيّما وأن الملتقى جمع جميع مستويات الإدارة التنفيذية بالحكومة تحت سقف واحد إضافة لأعضاء السلطة التشريعية.

وثمن الشاعر النتائج التي خرج بها الملتقى والتي انطلقت من اجتماع المسئولين الحكوميين وتواجدهم تحت سقف واحد وهو الأمر الذي عكس العمل بروح الفريق الواحد من أجل النقاش وتبادل الآراء فيما بين أعضاء السلطة التنفيذية، معتبراً أن ذلك يعد نقطة تحوّل نحو مزيد من الانجازات الوطنية في كافة المجالات في المملكة.

وشدد الشاعر على ان انعقاد الملتقى الحكومي بحضور أعضاء السلطة التشريعية ينسق العمل بين السلطتين بصورة أكثر تكاملية بما يصب في صالح المواطنين، منوهاً إلى أن الملتقى يمثل نافذة مهمة لإطلاع أعضاء السلطة التشريعية على ما تم إنجازه من قبل الحكومة وخارطة الطريق المستقبلة لديها خلال الفترة المقبلة.